الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أجمل ما قالت العرب شعراً

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
براء حجاج
نجمه 3
نجمه 3


عدد المساهمات : 326
نقاط : 3413
تاريخ التسجيل : 25/12/2010
العمر : 22
تاريخ اليوم والوقت : hgff.ghfymslam2011

مُساهمةموضوع: أجمل ما قالت العرب شعراً   الجمعة يناير 07, 2011 7:04 pm

أجمل ما قالت العرب شعراً أدخل واضف ما عندك
أحبتأجمل ما قالت العرب شعراً أدخل واضف ما عندك
أحبتي في الله ترددت كثيراً قبل أن انقل لكم هذا الموضوع لكن فكرت في فائدته
كما أحببت أن أستفزكم أستفزازاً جميلاً لكي تشاركوني بإضافة ما عندكم من أشعار
العرب وبعض الإبيات تكفي عن قراءت مجلد من الحجم الكبير إذا ما تمعنا في مظمونه
فارجوا من الجميع المشاركه لكي نجمع اكبر قدر من هذا الكنز الجميل الذي يميز لغتنا
عن بقية لغات العالم . ولكي نوثق في منتدياتنا هذه الثروه بأسلوب مبسط يسهل الرجوع
اليه كلما دعت الحاجه اليه ,,,

تسائل عن حصين كل قوم وعند جهينه الخبر اليقين



تدس الى العطار سلعه اهلها فهل يصلح العطار ما افسد الدهر



يجود علينا الاكرمون بمالهم ونحن بمال الاكرمين نجود



على قدر اهل العزم تأتي العزائم وتأتي على قدر الكرام المكارم



وانما اولادنا اكبادنا تمشي على الارض

لو هبت الريح على بعضهم لامتنعت عيني من الغمض



يجود بالنفس ان ضن الجواد بها والجود بالنفس اسمى غايه الجود



مشيناها خطى كتبت علينا ومن كتبت عليه خطى مشاها



والناس للناس من بدو وحاضره بعض لبعض وان لم يشعروا خدم



ولست بمبدٍ للرجال سريرتي ولا انا عن اسرارهم بسؤول



اعلل النفس بالآمال ارقبها مااضيق العيش لولا فسحه الامل



ذو العقل يشقى في النعيم بعقله واخو الجهاله في الشقاوه ينعم



ماأجدب العمر لاحب يظلله مااوحش العيش دون الاهل والولد



اذا انا لم اعط المكارم حقها فلا عزني خال ولا ضمني اب



وانه لمن نكد الدنيا على المرء ان يرى عدوا مامن صداقته بد



تكاثرت الظباء على خراش فما يدري خراش مايصيد



اعمى يقود بصيرا لاابا لكم قد ضل من كانت العميان تهديه



فما التأنيث لاسم الشمس عيب ولا التذكير فخر للهلال



ففي العصافير جبن وهي طائره وفي الصقور شموخ وهي تحتضر



لقد كنت اخشى عادي الموت قبله فاصبحت اخشى ان تطول حياتي



وليس الذي يهمي من العين دمعها ولكنها نفسي تذوب كما القطر



عوى الذئب فاستأنست بالذئب اذ عوى وصوت انسان فكدت اطير



دعوت على عمرو فمات فسرني وعاشرت اقواما بكيت على عمرو



لقد نقبت في الآفاق حتى رضيت من الغنيمه بالاياب



انا البحرفي احشائه الدر كامن فهل سائلوا الغواص عن صدفاتي



أمر على الديار ديار سلمى اقبل ذا الجدار وذا الجدارا

وما حب الديار شغفن قلبي ولكن حب من سكن الديارا



ارى بين الرماد وميض نار ويوشك ان ان يكون لها ضرام



اذا غضبت عليك بنو تميم حسبت الناس كلهم غضابا



الستم خير من ركب المطايا واندى العالمين بطون راح



فغض الطرف انك من نمير فلا كعبا بلغت ولا كلابا



ان العيون التي في طرفها حور قتلننا ثم لم يحيين قتلانا



بيض صنائعنا سود وقائعنا خضرمرابعنا حمر مواضينا



اذا قالت حذام صدقوها فإن القول ماقالت حذام



وما انا الا من غزيه ان غوت غويت وان ترشد غزيه ارشد


اذا مرضنا اتيناكم نعودكمُ وتذنبون فنأتيكم ونعتذر



عيد بأي حال عدت يا عيد بما مضى ام لأمر فيك تجديد



الله يعلم انا لا نحبُكمُ ولا نلومُكمُ ان لا تحبونا



قتل امرئ في غابة جريمة لا تغتفر وقتل شعب آمن مسألة فيها نظـــر



سأحمل روحى على راحتى وألقى بها فى مهاوى الردى
فإما حياة تسر الصديق وإما ممات يغيظ العدى


اذا ما اشتهى الخلخال اخبار قرطها فيا طيب ما تملي عليه الضفائر



رأيت هم جميع الناس ماملكو وما ولدو فالحمد لله لا مال ولا ولد

ولست بحلال التلاع مهابه ولكن متى يسترفد القوم ارفد

ضعفت ومن جاز الثمانين يضعف وينكر منه كل ما كان يعرف

ويمشي رويدا كالأسير مقيدا يداني خطاه في الحديد ويرسـف



اشرّق خلف الرزق وهو مغرب وأقسم لو غربت كان مشرّقا



قالوا انينك طول الليل يقلقنا فما الذي تشتكي قلت الثمانينا



مات المـداوي والمـداوى والذي جلب الدواء وباعه ومن اشترى



اني رأيت المنايا خبط عشواء فمن تصبه يمت ومن تخطيء يعمر فيهرم



ان حظي كدقيق فوق شوك نثروه ثم قالولحفاه يوم ريح اجمعوه



أسدٌ عليّ وفي الحروبِ نعامة ٌ خرقاءُ تهربُ من صفير ِ الصافر



من يهُن يسهل الهوانُ عليهِ مالجرح ٍ بميتٍ إيلامُ



الناس في غفلة عما يرادبهم كأنهم غنم في حوش جزارُ



والمستجير بعمرو عند كربته كالمستجير من الرمضاء بالنار



ناديت لو أسمعت حيّا ولكن لاحياة لمن تنادي



والليالي من الزمان حبالى صامتات يلدن كل عجيب



تعيرنا أنا قليل عديدنا فقلت لها إن الكرام قليل



يا بائعـا هـذا ببخـس معـجـل كأنـك لا تـدري ولا أنت تعـلـم
فإن كنت لاتدري فتلك مصيبة وإن كنت تدري فالمصيبة أعظم



بلاد العُرب أوطاني ... من الشـام لبغدانِِ


ومن نـجدٍ إلى يمنٍ ... إلى مصرَ فتطوانِِ



اذا مات فيهم سيد قام سيد قؤول لأقوال الكرام فعول

ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها كفى المرء نبلاً أن تعد معايبه



بالملح نُصلح ما نخشى تغيره فكيف بالمِلح إن حلت به الغِيَرُ



أقول له زيداً ، فيسمعُ خالداً ويكتبهُ عمْراً ، ويقرأه سـعدا



في كل مئذنةٍ حاوٍ ومغتصبُ يدعو لأندلسٍ إن حوصرتْ حلبُ
ي في الله ترددت كثيراً قبل أن انقل لكم هذا الموضوع لكن فكرت في فائدته
كما أحببت أن أستفزكم أستفزازاً جميلاً لكي تشاركوني بإضافة ما عندكم من أشعار
العرب وبعض الإبيات تكفي عن قراءت مجلد من الحجم الكبير إذا ما تمعنا في مظمونه
فارجوا من الجميع المشاركه لكي نجمع اكبر قدر من هذا الكنز الجميل الذي يميز لغتنا
عن بقية لغات العالم . ولكي نوثق في منتدياتنا هذه الثروه بأسلوب مبسط يسهل الرجوع
اليه كلما دعت الحاجه اليه ,,,

تسائل عن حصين كل قوم وعند جهينه الخبر اليقين



تدس الى العطار سلعه اهلها فهل يصلح العطار ما افسد الدهر



يجود علينا الاكرمون بمالهم ونحن بمال الاكرمين نجود



على قدر اهل العزم تأتي العزائم وتأتي على قدر الكرام المكارم



وانما اولادنا اكبادنا تمشي على الارض

لو هبت الريح على بعضهم لامتنعت عيني من الغمض



يجود بالنفس ان ضن الجواد بها والجود بالنفس اسمى غايه الجود



مشيناها خطى كتبت علينا ومن كتبت عليه خطى مشاها



والناس للناس من بدو وحاضره بعض لبعض وان لم يشعروا خدم



ولست بمبدٍ للرجال سريرتي ولا انا عن اسرارهم بسؤول



اعلل النفس بالآمال ارقبها مااضيق العيش لولا فسحه الامل



ذو العقل يشقى في النعيم بعقله واخو الجهاله في الشقاوه ينعم



ماأجدب العمر لاحب يظلله مااوحش العيش دون الاهل والولد



اذا انا لم اعط المكارم حقها فلا عزني خال ولا ضمني اب



وانه لمن نكد الدنيا على المرء ان يرى عدوا مامن صداقته بد



تكاثرت الظباء على خراش فما يدري خراش مايصيد



اعمى يقود بصيرا لاابا لكم قد ضل من كانت العميان تهديه



فما التأنيث لاسم الشمس عيب ولا التذكير فخر للهلال



ففي العصافير جبن وهي طائره وفي الصقور شموخ وهي تحتضر



لقد كنت اخشى عادي الموت قبله فاصبحت اخشى ان تطول حياتي



وليس الذي يهمي من العين دمعها ولكنها نفسي تذوب كما القطر



عوى الذئب فاستأنست بالذئب اذ عوى وصوت انسان فكدت اطير



دعوت على عمرو فمات فسرني وعاشرت اقواما بكيت على عمرو



لقد نقبت في الآفاق حتى رضيت من الغنيمه بالاياب



انا البحرفي احشائه الدر كامن فهل سائلوا الغواص عن صدفاتي



أمر على الديار ديار سلمى اقبل ذا الجدار وذا الجدارا

وما حب الديار شغفن قلبي ولكن حب من سكن الديارا



ارى بين الرماد وميض نار ويوشك ان ان يكون لها ضرام



اذا غضبت عليك بنو تميم حسبت الناس كلهم غضابا



الستم خير من ركب المطايا واندى العالمين بطون راح



فغض الطرف انك من نمير فلا كعبا بلغت ولا كلابا



ان العيون التي في طرفها حور قتلننا ثم لم يحيين قتلانا



بيض صنائعنا سود وقائعنا خضرمرابعنا حمر مواضينا



اذا قالت حذام صدقوها فإن القول ماقالت حذام



وما انا الا من غزيه ان غوت غويت وان ترشد غزيه ارشد


اذا مرضنا اتيناكم نعودكمُ وتذنبون فنأتيكم ونعتذر



عيد بأي حال عدت يا عيد بما مضى ام لأمر فيك تجديد



الله يعلم انا لا نحبُكمُ ولا نلومُكمُ ان لا تحبونا



قتل امرئ في غابة جريمة لا تغتفر وقتل شعب آمن مسألة فيها نظـــر



سأحمل روحى على راحتى وألقى بها فى مهاوى الردى
فإما حياة تسر الصديق وإما ممات يغيظ العدى


اذا ما اشتهى الخلخال اخبار قرطها فيا طيب ما تملي عليه الضفائر



رأيت هم جميع الناس ماملكو وما ولدو فالحمد لله لا مال ولا ولد

ولست بحلال التلاع مهابه ولكن متى يسترفد القوم ارفد

ضعفت ومن جاز الثمانين يضعف وينكر منه كل ما كان يعرف

ويمشي رويدا كالأسير مقيدا يداني خطاه في الحديد ويرسـف



اشرّق خلف الرزق وهو مغرب وأقسم لو غربت كان مشرّقا



قالوا انينك طول الليل يقلقنا فما الذي تشتكي قلت الثمانينا



مات المـداوي والمـداوى والذي جلب الدواء وباعه ومن اشترى



اني رأيت المنايا خبط عشواء فمن تصبه يمت ومن تخطيء يعمر فيهرم



ان حظي كدقيق فوق شوك نثروه ثم قالولحفاه يوم ريح اجمعوه



أسدٌ عليّ وفي الحروبِ نعامة ٌ خرقاءُ تهربُ من صفير ِ الصافر



من يهُن يسهل الهوانُ عليهِ مالجرح ٍ بميتٍ إيلامُ



الناس في غفلة عما يرادبهم كأنهم غنم في حوش جزارُ



والمستجير بعمرو عند كربته كالمستجير من الرمضاء بالنار



ناديت لو أسمعت حيّا ولكن لاحياة لمن تنادي



والليالي من الزمان حبالى صامتات يلدن كل عجيب



تعيرنا أنا قليل عديدنا فقلت لها إن الكرام قليل



يا بائعـا هـذا ببخـس معـجـل كأنـك لا تـدري ولا أنت تعـلـم
فإن كنت لاتدري فتلك مصيبة وإن كنت تدري فالمصيبة أعظم



بلاد العُرب أوطاني ... من الشـام لبغدانِِ


ومن نـجدٍ إلى يمنٍ ... إلى مصرَ فتطوانِِ



اذا مات فيهم سيد قام سيد قؤول لأقوال الكرام فعول

ومن ذا الذي ترضى سجاياه كلها كفى المرء نبلاً أن تعد معايبه



بالملح نُصلح ما نخشى تغيره فكيف بالمِلح إن حلت به الغِيَرُ



أقول له زيداً ، فيسمعُ خالداً ويكتبهُ عمْراً ، ويقرأه سـعدا



في كل مئذنةٍ حاوٍ ومغتصبُ يدعو لأندلسٍ إن حوصرتْ حلبُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
k
بطال من المنتدى
بطال من المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 215
نقاط : 3466
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 22

مُساهمةموضوع: رد: أجمل ما قالت العرب شعراً   الإثنين يناير 10, 2011 6:05 pm

رائــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.fb10.own0.com
 
أجمل ما قالت العرب شعراً
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: :: ملتقيات العامة :: :: ملتقى القضايا والنقاشات-
انتقل الى: